“السياحة” تعتزم بدء العمرة الشهر المقبل.. وإعادة تشكيل “العليا للحج” | مجلة السياحة العربية

كشف مصدر مسئول بوزارة السياحة أن الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة السياحة، تعتزم إصدار قرار خلال ساعات بإعادة تشكيل اللجنة العليا للحج السياحى بعد قرارها بتعيين لجنة تسيير أعمال بغرفة شركات السياحة، لافتاً إلى أن الاجتماع الأول للجنة بتشكيلها الجديد سيعتمد الضوابط المنظمة للحج، ويحدد موعد بدء الرحلات والسقف العددى لإعداد المعتمرين هذا العام.

وأضاف المصدر أن الوزارة ليس لديها مانع فى بدء رحلات العمرة فى الوقت الراهن، وذكر أن هناك اتجاهاً لبدء الرحلات خلال فبراير المقبل، وذلك لتقليل الضغط على وسائل النقل (الجوى والبرى) عن طريق تقسيم أعداد المعتمرين على 4 أشهر بدلاً من 3 (رجب وشعبان ورمضان) إضافة إلى تخفيض أسعار برامج العمرة بما يصب اقتصادياً فى تقليل المبالغ المنصرفة على العمرة.

وفى نفس السياق، عقدت لجنة السياحة الدينية بغرفة شركات السياحة، أمس، أول اجتماعاتها لمناقشة ترتيبات العمرة والاستعداد المبكر لموسم الحج. وقالت إيمان سامى، عضو غرفة شركات السياحة، إنه «سيتم رفع توصية بنتائج الاجتماع لعرضها على وزيرة السياحة»، لافتة إلى ضرورة الاستعداد المبكر لموسم الحج المقبل حتى لا تحدث أية أزمات أو مشكلات تؤثر على أداء المناسك. وأضافت أن «جميع شركات السياحة ترغب فى البدء الفورى لرحلات العمرة، إلا أن هناك عاملين سيحددان موعد بدء الرحلات، الأول موافقة الحكومة على الموعد بما لا يضر بالمصالح الاقتصادية للوطن والمواطن، كما يتناسب مع قدرة البنك المركزى على توفير العملة الأجنبية من الريال السعودى للمعتمرين والشركات السياحية، والثانى حل أزمة وكالات العمرة السعودية التى تصدر التأشيرات للشركات السياحية والحصول على حلول تكفل قيام جميع الشركات العاملة بالسياحة الدينية فى الحصول على فرص للعمل هذا الموسم».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *