السياحة تتأهب بخطة شاملة مع اقتراب عودة السياح الروس | مجلة السياحة العربية

القاهره – السياحة العربية 

بعد إعلان الحكومة الروسية بعودة الطيران الروسي لمصر بعد غياب أكثر من سنتين، والتي تعد من أهم الأسواق السياحية الوافدة لمصر، تتأهب السياحة لاستقبال الروس بخطة شاملة واستعدادات قوية للفنادق السياحية.
لذلك قررت وزارة السياحة إنشاء لجنة لمناقشة استعدادات استئناف السياحة الروسية برئاسة عادلة رجب نائب وزيرة السياحة وتهدف لوضع خطة تسويقية الالكترونية و تتابع استعدادات الفنادق لاستقبال الروس.
ومن جانبه، أكد نائب رئيس اتحاد الغرف السياحية د. مصطفى خليل، أن اتحاد الغرف وضع خطة شاملة للاستعدادات لاستقبال السياح الروس خصوصا أن يعد هذا السوق من  أهم الأسواق الوافدة للمقصد السياحي المصري ولكن يجب مناقشة الخطة وآلية تنفيذها بالتنسيق مع الوزارة.
و أوضح خليل، أن قطاع السياحة المصري مستعد لاستقبال السياح الروس، وأن الشركات سوف تستعد جيدا لتضمن لنفسها مكانا مرموقا في السوق المصرية، وشدد خليل على ضرورة وجود  زيادة في الأسعار حتى تتمكن الشركات من تقديم خدمة جيدة.
وأكد رئيس لجنة السياحة بجمعية رجال الأعمال المصريين المهندس أحمد بلبع، أن قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين برفع الحظر رسميا عن رحلات الطيران المدني بين موسكو والقاهرة يعتبر بادرة إيجابية لاقتراب تعميم القرار على جميع المدن السياحية المصرية، ويؤكد على قوة العلاقة بين قيادة البلدين في مصر وروسيا مما سيكون له تأثير ايجابي على الحركة السياحية الوافدة لمصر خلال العام الجاري.
وأوضح  بلبع أن هناك عددا من الفنادق المنشآت السياحية والشركات مستعدة تماما لاستقبال السياحة الروسية وهناك البعض الآخر غير مستعد نتيجة للتوقف الطويل الذي أثر بالسلب على القدرة المالية لهذه الشركات لكي تستطيع العودة إلى ما كانت عليه.
وطالب بلبع، البنك المركزي بإصدار قرار يؤكد فيه على أن جميع الديون المستحقة للعاملين في القطاع سيتم جدولتها لمدة عشر سنوات بفائدة بسيطة وذلك سيكون له مردود في تشجيعهم بشرط عودتهم للقطاع وإثبات جديتهم للعودة للعمل بالقطاع مرة أخرى وهذا هو نوع من التحفيز بعد عزوفهم عن العمل في القطاع خلال الفترة الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *