إنتعاش السياحة بالبحر الأحمر.. والغردقة تستقبل 153 ألف سائح من جنسيات مختلفة‎ | مجلة السياحة العربية

القاهره – السياحة العربية 

البحر الأحمر تنتعش من جديد في الحركة السياحية ، وزيادة ملحوظة في تتفق الحركة السياحية، حيث تعتبر مدينة الغردقة من أهم المدن السياحية فى مصر، لاحتوائها علي عدد كبير من الفنادق السياحية المتواجدة علي سواحل البحر الأحمر، إلى جانب وجود الشعاب المرجانية والأسماك النادرة.

حيث مدينة الغردقة يزورها جنسيات مختلفة من جميع أنحاء العالم ، وبعد وقف الرحلات الروسية أدى إلى فتح أسواق جديدة لاستقطاب السائحين من دول مختلفة لم تكون من ضمن الدول الرئيسية في زيارتها لمصر.

وشهدت مدينة الغردقة السياحية خلال الفترة الماضية، رواج سياحي ملحوظ من حيث نسب الوصول من الجنسيات المختلفة،  ووصلت إلى 29 جنسية أغلبها قادمة على متن خطوط طيران مباشرة من عدة دول بإجمالى وصول 153 ألف سائح تقريبا.

وتصدرت الجنسيات الألمانية، والتي بلغت نسب وصولها لمدينة الغردقة أكثر من 60% من نسب الوصول العام خلال الفترة الماضية بعدد 84 ألف سائح، وصلوا على متن رحلات مباشرة من المطارات الألمانية العديدة .

حيث أعلنت غرفة شركات السياحة احصائية  بنسب الوصول لمدينة الغردقة الوافدة عبر مطار الغردقة ، وذكر البيان أن السياحة الأوكرانية احتلوا المرتبة الثانية في نسب الوصول خلال الشهر الماضي بوصول 16 ألف سائح، بينما السياحة البريطانية، حصلت علي الترتيب الثالث بوصول 13 ألف سائح على متن خطوط طيران مباشرة من المطارات الإنجليزية المختلفة.

وفي سياق متصل تسعي الدولة جاهدة في زيادة أعداد السائحين إلى مصر، والمدن السياحية المختلفة ، ومنها الغردقة ، ومرسي علم والعديد من المدن المختلفة ، وفتح أسواق جديدة في الأسواق الخارجية للسياحة في الخارج.

وقد أعلن اللواء أحمد عبد الله ، محافظ البحر الأحمر أن المحافظة جاهزة في أستقبال السياحة ، مؤكدا علي تطوير شامل في جميع المرافق والشوارع السياحية وتهئة المناخ وتحسين الصورة البصرية لإستقبال الأعداد المتوقع وصولها للبحر الأحمر من مختلف الجنسيات ، مؤكدا أن البحر الأحمر تتميز بالعديد من المميزات من حيث المناخ والهدوء وشواطئها الخلابة.

إنتعاش السياحة بالبحر الأحمر.. والغردقة تستقبل 153 ألف سائح من جنسيات مختلفة‎

إنتعاش السياحة بالبحر الأحمر.. والغردقة تستقبل 153 ألف سائح من جنسيات مختلفة‎

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *