ليدينغ هوسبيتاليتي سيرفيسيز وشركة آي تو كول تطلقان ابتكار جديد للحد من استهلاك الطاقة في الإمارات

الإمارات العربية المتحدة _ السياحة العربية 

أعلنت شركة ليدينغ هوسبيتاليتي سيرفيسز (Leading Hospitality Services) الاماراتية صباح اليوم عن إطلاق مبتكر جديد سوف يسهم في الحد من استهلاك الطاقة في العديد من دول الخليج العربية و الشرق الأوسط و أفريقيا.
ويعرف هذا المبتكر الجديد باسم (آي بينت (iPaint) ، وذلك بالتعاون مع الشركة الناشئة المطورة لهذا النوع من الدهانات آي تو كول (i2cool) ومقرها هونغ كونغ، وتتسم هذه الدهانات المبتكرة بفعاليتها البالغة في الحد من درجة حرارة المباني فضلًا عن كونها صديقة للبيئة،
وتم خلال حفل الإطلاق في فندق قصر الإمارات اليوم الاعلان عن قيام شركة ليدينغ هوسبيتاليتي سيرفيسز (Leading Hospitality Services) إبرام اتفاقية حصرية مع الشركة المطوّرة للدهانات تتيح لها توزيع هذا المنتج المبتكر في الأسواق المحلية بدولة الامارات،
وحسب الشركة المصنعة لهذه التقنية فان دهانات التبريد iPaint تمتاز بتكلفتها المنخفضة وفعاليتها في الحد من استهلاك الطاقة، وهي مستلهمة من النمل الصحراوي الذي يمتلك القدرة على تبريد نفسه ذاتيًا وذلك عبر الشعيرات التي تغطي السطح الخارجي لجسمه وتعمل على مقاومة حرارة أشعة الشمس الحارقة.
وتتألف دهانات التبريد iPaint)) من مزيج من المبلمرات والجزئيات النانونية التي تعمل وفق تقنية التبريد الإشعاعي الكامن في أسطح الأجسام المختلفة. فعند دهن الجدران الخارجية للأبنية بها، تشهد تلك الأبنية انخفاضًا في درجة حرارتها الداخلية، حيث تعمل الدهانات على عكس معظم أشعة الشمس الساقطة عليها بينما تخلص المباني من حرارتها الداخلية بإشعاعها نحو الخارج على شكل أشعة تحت حمراء ذات طول موجي متوسط.
ومن جانبها، قالت شركة آي تو كول (i2cool) في بيان صحافي : “يتمثل هدفنا في مواكبة التقنيات التي تساهم في الحد من الانبعاثات، إلى جانب تطوير المزيد من التقنيات الموفرة للطاقة، وقد أمضى فريقنا المختص أكثر من سبع سنوات في اختبار هذا المنتج وتعديله وتطويره حتى نجح في تحويل تقنية التبريد الإشعاعي الكامن ذات التكلفة المرتفعة إلى سلع تجارية أسعارها في متناول اليد”.
ويعود الفضل في ابتكار هذا المنتج المميز ذو النفع الكبير إلى شركة ناشئة تعمل في مجال التكنولوجيا تأسست في يونيو من عام 2021 بدعمٍ من برنامج الريادة لدى جامعة المدينة في هونغ كونغ، إتش كيه تيك 300 (HK TECH300) ومنتزه هونغ كونغ للعلوم والتكنولوجيا.
وعلّق مسؤولٌ من شركة ليدينغ هوسبيتاليتي سيرفيسز (Leading Hospitality Services) على هذا التعاون بالقول: “نسعى دومًا للتحوّل نحو التقنيات الصديقة للبيئة، ونحن في غاية الحماس لهذا المنتج المبتكر الذي سيساهم حقًا في ترك أثرٍ كبيرٍ على البيئة والمجتمع، لا سيما مع ارتفاع درجة الحرارة التي تشهدها دولة الإمارات في فصل الصيف، حيث يعد دهان التبريد اختراعًا مثاليًا لتحقيق المزيد من الاستدامة في الدولة إلى جانب توفير بيئة صحية ومريحة بشكل أكبر”.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *