تكريم سالم النيادي بوسام التاج الذهبي مع السعفة تقديراً لجهوده واسهاماته في مجال الفرنكوفونية

الإمارات العربية المتحدة _ السياحة العربية 

تحت رعاية مجلس الشيوخ الفرنسي، تم تكريم سعادة الدكتور سالم النيادي – سفير دولة الامارات لدى المنظمة الدولية للفرنكوفونية بوسام التاج الذهبي مع السعفة كأول إماراتي وخليجي يتم منحه هذا التكريم، وذلك تقديراً لجهوده المميزة وإسهاماته الكبيرة في مجال الفرنكوفونية.
وياتي هذا التكريم الذي أقيم في قاعة نابليون في العاصمة الفرنسية باريس أيضاً تقديراً لكتابه الذي يعتبر الاول من نوعه باللغة العربية بعنوان ” دولة الإمارات العربية المتحدة والفرنكوفونية” الذي استغرق انجازه عامين وخطت مقدمته معالي لويز موشيكيوابوا الأمينة العامة للمنظمة الدولية للفرنكوفونية، حيث تناول هذا الكتاب، بسرد مفصل، تاريخ المنظمة ومراحل تأسيسها إضافة إلى أنشطتها ومؤتمراتها، وتم خلاله تسليط الضوء على جهود دولة الإمارات تجاه الفرنكوفونية.
وأعرب الدكتور النيادي عن سعادته بهذا التكريم، مشيداً بدعم القيادة الرشيدة في دولة الإمارات في تحقيق مثل هذه الانجازات النوعية.
ويذكر أنه قد تم تكريم شخصيات بارزة بهذا الوسام الذي يعود تأسيسه الى عام 1932 ومن بين هذه الشخصيات :رئيسة وزراء إمارة موناكو أنسلمي لوران، و رئيس جمهورية هايتي دوفاليه فرنسوا، و رئيس جمهورية أفريقيا الوسطى باتاس اونج، و عضو الأكاديمية الفرنسية لوي لوبرانس رانجه، و رئيسة المنظمات الغير حكومية في منطمة الأمم المتحدة ومنظمة اليونسكو جيدون دو دوفيس، ووزيرة التعليم في مونتينيغرو رادوفيك ايرينا، و رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي السابق بونسيليه كريستان. 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *