السياحة: نمو ملحوظ في الحركة الوافدة لمصر من إيطاليا خلال الـ5 أشهر الأولى من العام الجاري

القاهرة _ السياحة العربية 

أعلنت وزارة السياحة والآثار أن الحركة السياحية الوافدة من السوق الايطالى تشهد نموا ملحوظا خلال الـ5 أشهر الاولى من العام الحالى، وأن كل المؤشرات تشير إلى استمرار هذا النمو خلال الفترة القادمة من العام الحالى لتعود ايطاليا مجددا لصدارة الاسواق المصدرة للسياحة الى مصر

وعقد أحمد عيسى وزير السياحة والآثار خلال زيارته الحالية للعاصمة الإيطالية روما عدد من اللقاءات المهنية لدفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة لمصر من السوق الإيطالي، حيث التقى مع مسئولي وممثلي كل من الاتحاد الإيطالي لرابطة شركات السفر والسياحة وبعض منظمي الرحلات السياحية إلى مصر، كما استمع إلى المقترحات التي من شأنها أن تساهم في دفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة من إيطاليا إلى مصر

وكشفت إحصائيات وزارة السياحة، أن الحركة السياحية الوافدة لمصر من إيطاليا خلال الربع الاول من العام الجارى شهدت زيادة بمعدل 250% بالمقارنة بذات الفترة من العام الماضى 2022 وهو ما يؤكد أن السوق الايطالى قادم بقوة لتحقيق الارقام السابقة التي حققها فى سنوات الذروة السياحية وتجاوز حاجز المليون سائح.

وتشير الإحصائيات السياحية إلى أن إيطاليا كانت من أوائل الأسواق الأجنبية المصدرة للسياحة إلى مصر التى حققت المليون سائح لمصر فى تسعينات القرن الماضى واوائل الالفية الجديدة.

واستعرض الوزير خلال هذه اللقاءات التى عقدها فى العاصمة الايطالية روما الاستراتيجية الوطنية للسياحة في مصر، والمحاور الرئيسية لها المتمثلة في إتاحة الوصول إلى المقصد السياحي المصري بصورة أكبر وزيادة عدد مقاعد الطيران القادمة لمصر بالتعاون وزارة الطيران المدني، والعمل على تشجيع وتحسين مناخ الاستثمار السياحي في مصر، بجانب العمل على تطوير وتحسين التجربة السياحية في مصر.كما استعرض المؤشرات الإيجابية لمعدلات الحركة السياحية الوافدة لمصر خلال الفترة الماضية، ووجود نمو ملحوظ في أعداد الحركة الوافدة من السوق الإيطالي والذي يعتبر أحد الأسواق الرئيسية المصدرة للسياحة إلى مصر.

وتطرق الوزير إلى عرض برامج الشراكة المختلفة للوزارة مع الشركاء المهنيين في الخارج، ومنها برنامج تحفيز الطيران والحملات التسويقية المشتركة.

كما استعرض الوزير جهود وخطط الوزارة لتحسين دورها الرقابي لضمان تقديم تجربة سياحية متميزة للسائحين في مصر ورفع جودة الخدمات السياحية المُقدمة لهم.

كما تعرف الوزير على الخطط التشغيلية الخاصة بالشركات ومنظمي الرحلات، وحركة الحجوزات لديهم لمصر للفترة القادمة، ومعرفة المنتجات السياحية الأكثر تفضيلاً بالنسبة للسوق الإيطالي، بالإضافة إلى مقترحاتهم وآرائهم لتسهيل ودفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة لمصر من السوق.

وفى سياق متصل بدأت شركات السياحة الإيطالية فى زيادة عدد رحلاتها إلى شرم الشيخ، حيث تعتبر ايطاليا حاليا الدولة رقم واحد فى إرسال السياح إلى مدينة شرم الشيخ.

يشار إلى أن إيطاليا كانت أول الدول الأوربية التى يصل عدد سائحيها الوافدين لزيارة شرم الشيخ إلى مليون سائح سنويا.

ومن جانب اخر شهد مطار سفنكس الدولي مساء أمس حفل تدشين وإنطلاق خط طيران جديد لشركة “ويز إير Wizz Air “العالمية المنتظمة والمنخفضة التكاليف الذى يربط بين مدينة مالبنسا الإيطالية ومطار سفنكس الدولي، وذلك فى إطار الخطط التوسعية للناقلة المجرية بالسوق المصرى.

وأعلنت “ويز إير Wizz Air “ عن تسيير 3 رحلات أسبوعيًا من مالبنسا إلى مطار سفنكس عبر طراز إير باص N321 والتى تصل سعتها 186 راكباً ويأتى ذلك تلبية لمطالب السائحين الإيطاليين الراغبين فى زيارة مصر.

من جانبها أكدت غادة شلبى، نائب وزير السياحة والاثار التى شهدت الاحتفالية على أن السوق الإيطالى، يعد أحد أهم الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر، وأن تدشين هذا الخط يعكس ثقة السائحين الإيطاليين في المقصد السياحي المصري ورغبتهم في زيارته للاستمتاع بمقوماته السياحية المختلفة ومنتجاته وأنماطه السياحية المتنوعة.

أشارت شلبى إلى أن تشغيل الخط الجديد ” مالبنسا – سفنكس ” يًعد خطوة كبيرة ويعزز ويدعم السياحة المصرية، حيث إن ربط المدينتين سيسهم بتشجيع المسافرين الإيطاليين بالقدوم إلى القاهرة بسهولة وبالتالى زيادة الحركة السياحية الوافدة من إيطاليا، فضلاً عن تحسين العلاقات السياحية والتجارية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *