منوعات

اسأل جوجل.. أفضل وقت لحجز رحلات طيران مخفضة

ليس من السابق لأوانه التفكير في حجز تذكرة طيران إجازة رأس السنة الآن، وفقاً لشركة “جوجل”. إذ يكشف تحليل اتجاهات الحجز المحدث لعملاق التكنولوجيا، والذي صدر في 28 أغسطس، إلى جانب ميزة “أرخص وقت للحجز” الجديدة التي أطلقتها الشركة، أن الرحلات الداخلية في الولايات المتحدة المقررة في عيد الميلاد عام 2023 ستكون عند أدنى مستوياتها السعرية قبل 71 يوماً من المغادرة. السفر في 21 ديسمبر، على سبيل المثال، يعني شراء رحلتك في وقت مبكر من 7 أكتوبر.

ويعد هذا تحولاً عن نصيحة الحجز في العام الماضي، عندما أشارت اتجاهات أسعار رحلات العطلات المحلية في شهر ديسمبر للولايات المتحدة إلى أنه يمكنك الحصول على أفضل سعر حتى 22 يوماً قبل المغادرة، وفقاً لما ذكرته “بلومبرغ”.

وقال متحدث باسم غوغل إن سبب التغيير هو أنه تم استبعاد بيانات رحلات الطيران لعام 2020 من التحليل هذه المرة، حيث كان عاماً غير معتاد مع توفر أسعار أقل من المعتاد قبل موسم السفر في عيد الميلاد.

وعلى عكس العام الماضي، لا توجد أي انخفاضات تشير إلى اقتراب موعد المغادرة، وستكون أدنى الأسعار قبل 72 يوماً أو أكثر.

ميزة “أرخص وقت للحجز”

ويأخذ الإصدار الأخير من أداة التنبؤ بالأسعار من “جوجل” على محرك بحث “Google Flights” في الاعتبار السيناريوهات الشخصية المتنوعة، بهدف زيادة تسهيل عملية اتخاذ قرار الحجز؛ لقد تم إصداره جنباً إلى جنب مع تقرير اتجاهات الحجز الخاص به. وتوفر ميزة “أرخص وقت للحجز” للمستخدمين رؤى أكثر دقة حول الوقت الأمثل لحجز التذاكر إلى وجهة معينة.

وفي الحالات التي يكون لدى “غوغل” فيها بيانات تسعير تاريخية موثوقة ومتسقة لتحديد اتجاه ذي معنى، سيظهر شعار أزرق ومربع نص قابل للتوسيع أسفل نتائج البحث الأولية في “Google Flights”. وينطبق هذا على جميع عمليات البحث عن الرحلات الجوية على مستوى العالم، وليس فقط تلك التي تنطلق من الولايات المتحدة.

من جانبه، قال مدير منتجات المجموعة، جيمس بايرز، في بيان أرسل عبر البريد الإلكتروني: “نستمع إلى الكثير من تعليقات المستخدمين، ونعرف سؤالاً شائعاً وملحاً آخر هو “ماذا يحدث إذا انتظرت حتى وقت لاحق لحجز هذه الرحلة؟”. “يتيح لنا هذا التحديث الأخير المساعدة في الإجابة على هذا السؤال من خلال تقديم إرشادات أكثر تحديداً حول الأوقات التي تكون فيها الأسعار عادةً في أدنى مستوياتها، مقارنة بتاريخ المغادرة”.

إن تنبيه “أرخص وقت لحجز الرحلات الجوية من Google” لا يغير قواعد اللعبة في حد ذاته. توفر منصات الحجز الأخرى رؤى تنبؤيه لأسعار رحلات الطيران، مثل “توقعات الأسعار” من “Kayak”، و”أدوات أفضل وقت للسفر وتوقع الأسعار من Hopper”.

ولكنها مفيدة جنباً إلى جنب مع أدوات توقع الأسعار الأخرى التي طرحتها غوغل على مر السنين، بما في ذلك تقويم التسعير، والرسم البياني للأسعار، و”ميزة تتبع أي تواريخ – التي تم إصدارها في عام 2022 – والتي ترسل لك إشعارات عندما ينخفض السعر إلى أقل من السعر الذي حددته”.

وقال بايرز: “نعتقد أن الناس سيجدون هذا مفيداً لأن أسعار الرحلات الجوية تتغير كثيراً، حتى يوماً بعد يوم”. “ومعظم الأشخاص لا يكررون نفس حجز الرحلة عدة مرات، لذلك من الصعب التعرف على اتجاهات الأسعار”.

يستمر أيضاً تطبيق اختراقات حجز الطيران المعتادة: إضافة توقف لرحلتك، أو السفر في منتصف الأسبوع بدلاً من عطلة نهاية الأسبوع، أو معرفة شركة الطيران التي تقدم أفضل قيمة لمسارك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى