3.2 مليار يورو.. إيرادات البرتغال من السياحة في 6 أشهر

حقق النشاط السياحي بالبرتغال إيرادات قدرها 3,2 مليار يورو بين يناير ويوليو من هذا العام، بزيادة قدرها 26,1% عن نفس الفترة من العام 2022.

وبحسب بيانات صادرة عن المعهد الوطني للإحصاء، في شهر يوليو وحده، بلغ الدخل من النشاط السياحي 754 مليون يورو، بزيادة 10.6% عن يوليو من العام الماضي، وبلغت الإقامة الليلية 8.8 مليونا، بزيادة 1.5% على أساس سنوي.

وأضاف المعهد أن عائدات النشاط السياحي تتجه نحو الانخفاض، حيث إن الزيادات أقل من ذي قبل.

من جهة أخرى، ارتفع عدد المسافرين في المطارات الوطنية بنسبة 12.5% في يوليو، على أساس سنوي، إلى سبعة ملايين.

وأشار المعهد الوطني للإحصاء إلى أنه “منذ بداية العام 2023، تم تسجيل زيادات تاريخية في أعداد الركاب الشهرية في المطارات الوطنية”، مضيفا أنه في يوليو، كان هناك متوسط وصول يومي قدره 117.2 ألف مسافر، وهي”قيمة أعلى من تلك المسجلة في يوليو 2022 (104.3 ألفا، +12.4%) و11.1% وأكثر من المسجلة في يوليو 2019 (105.5 ألف)”.

ووفقا لإحصائيات النقل الجوي السريعة، في شهر يوليو، تنقل سبعة ملايين مسافر و18.7 ألف طن من البضائع والبريد عبر المطارات الوطنية، وهو ما يمثل اختلافات بنسبة + 12.5% و 7,5% على التوالي مقارنة بشهر يوليو 2022.

وخلال الفترة المتراكمة من يناير إلى يوليو 2023، ارتفع عدد الركاب بنسبة 25.2% مقارنة بالفترة نفسها من العام 2022، بينما سجلت حركة البضائع والبريد انخفاضا (-1.6%). مقارنة بالفترة نفسها من العام 2019، كانت هناك زيادات بنسبة 11.8% و8.2% على التوالي.

وفي يوليو من هذا العام، نزل 81.7% من الركاب في المطارات الوطنية وفقا لحركة المرور الدولية، ليصبح المجموع ثلاثة ملايين مسافر، معظمهم من القارة الأوروبية (69.0% من الإجمالي)، وهو ما يمثل زيادة قدرها 0.13% مقارنة بشهر يوليو 2022.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *