قرية طبب التاريخية.. تجربة تراثية تتعرف فيها على زمن الماضي

تتمتع قرية طبب بأهمية تاريخية وسياسية، إذ كانت عاصمة منطقة عسير في عهد الدولة السعودية الأولى، وتزخر بقلاع وقصور ومساجد أثرية تعود إلى مئات السنين.

قرية طبب التاريخية

القصور التاريخية في طبب

 

تبرز قصور آل أبو نقطة المتحمي، والمطلة على ضفاف وادي تهلل، كأحد أهم قصور قرية طبب التاريخية، وتتكون من 6 مواقع مبنية من حجارة الجبال الصخرية، وهي متباينة الارتفاع بمساحة 4 آلاف متر، فيما تبرز جمالية نوافذها وحواف قصورها العليا باللون الأبيض المنسجم مع السحاب الذي يفاجئ الزوار من حين لآخر.

يمكنك مشاهدة المدافن الثمانية المبنية في جوف الجبل الصخري، والتي استخدمها الأهالي قديمًا لتخزين وحفظ الحبوب، تتميز الصخور بعدم امتصاصها  للمياه أثناء سقوط الأمطار، ويمتد عمقها إلى 3 أمتار، بينما يصل عرضها إلى 16م.

تتميز القصور بمرافق متنوعة، منها مطاعم ذات جلسات خارجية مطلة على القرية ومزارعها، وأكشاك خدمة ومتاجر للحصول على الهدايا التذكارية، ومخبز لتذوق الخبزة الجنوبية الطازجة من التنور الحار.

لعيش تجربة السكن في قصور آل أبو نقطة المتحمي، يمكنك الحجز في أحد أجنحتها المهيئة لقضاء لحظات تعرف طريقها لذاكرتك.

جامع طبب الأثري

جامع طبب الأثري

في طريقك إلى قصور آل أبو نقطة المتحمي، ستلمح عيناك منارة جامع طبب الأثري الشامخة بحجارة القرية، أُعيد ترميم المسجد 4 مرات، أولها عام 1372هـ/ 1953م، وآخرها عام 1419هـ/ 1998م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *