زيارة ميركل للقاهرة تفتح الأبواب أمام عودة السياحة الأوربية لمصر | مجلة السياحة العربية

علق القطاع السياحى آمله على الزيارة التى تجريها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل لمصر، اليوم الخميس، وما ستعكسه الزيارة التاريخية من أصداء إيجابية على المشاركة المصرية فى المعرض السياحى الأول عالميا” ITB“، ويقام فى العاصمة الألمانية برلين، خلال الفترة من 8 إلى 12 مارس الجارى، لتؤكد للعالم أن مصر مقصد سياحى يحظى بالأمن والاستقرار .

واعتبر هشام الدميرى، رئيس هيئة تنشيط السياحة ان زيارة المستشارة ” ميركل” للقاهرة، رسالة واضحة للعالم كله بدعم ألمانيا للخطوات التى تقوم بها مصر فى مجال الإصلاح الإقتصادى، مشيراً إلى أن مصر من الدول المهمة والمحورية فى منطقة الشرق الأوسط، لافتاً إلى الآثار الإيجابية للزيارة التى ستصب فى صالح القطاع السياحى.

وأضاف الدميرى، أن الزيارة تحظى بتغطية إعلامية عالمية، ما يسهم فى تحسين الصورة الذهنية لمصر بالخارج، ويساعد على زيادة التدفقات السياحية الوافدة من السوق الألمانى، وكذلك السياحة الأوروبية، الوافدة لمصر، لافتا إلى أن الهيئة ستقوم باستغلال زيارتها لمنطقة الأهرامات والترويج لها عبر الشوشيال ميديا.

ومن جانبه أعلن أحمد شكرى، رئيس قطاع السياحة الدولية بهيئة تنشيط السياحة، عن تكليف مديرى المكاتب الخارجية التابعة للهيئة، بالترويج للزيارة المستشارة الألمانية ” ميركل” فى كافة وسائل الإعلام الأجنبية،  لافتا إلى أن هناك تحسن ملحوظ فى الحركة السياحة الوافدة من السوق الألمانى، وأن هذه الزيارة سيكون لها تأثير إيجابى فى تغيير الصورة الذهنية عن مصر،مثلما حدث فى زيارة ليونيل “ميسى “وما ساهمت به فى الترويج للسياحة العلاجية.

وكشف محمد عبد الجبار، المستشار السياحى المصرى لدى ألمانيا، أن الحركة السياحية الوافدة من السوق الألمانى شهدت نموا قدره 20.1 % خلال يناير الماضى مقارنة بنفس الفترة من عام 2016، متوقعا أن يشهد الربع الأول من العام الجارى زيادة تتخطى نسبتها 35 %، ما يعكس حجم النمو المتوقع فى أعداد السياح الألمان الوافدين لمصر.

وأضاف المستشار السياحى ببرلين، أن شركة “تيوى” العالمية والتى تعد من أكبر منظمى الرحلات فى ألمانيا، أعلنت إدراج المقصد السياحى المصرى فى جدول رحلاتها ضمن أهم المقاصد السياحية خلال موسم الصيف المقبل 2017، واستهدفت الشركة زيادة أعداد السياح الألمان بنسبة تتراوح ما بين 50 إلى 90 ألف سائح، بالإضافة إلى الرحلات الإضافية التى ستقوم الشركة بتسييرها إلى المدن السياحية المصرية المختلفة.

ومن جانبه قال محمد عثمان، عضو لجنة التسويق السياحى بجنوب الصعيد، إن زيارة ” ميركل” قبل انعقاد بورصة برلين ITB ، سيكون له صدى إيجابية للمشاركة المصرية، ويجب استغلالها بالشكل الأمثل، مطالبا بتكثيف جهودهيئة تنشيط السياحة، وهيئة الاستعلامات للاستفادة القصوى من الزيارة والترويج لها فى كافة وسائل الإعلام الدولى، لتحسين الصورة الذهنية لمصر بالخارج .

ووصف عثمان الزيارة بـ ” الباب السحرى” لعودة السياحة الثقافية والترفيهية لمصر ، موضحا أن ألمانيا من الدول التى تقود القرار السياحى فى العالم، وزيارة ” ميركل” يعد صك واعتراف دولى باستقرار وأمان مصر، خاصة وأن ألمانيا كانت فى مقدمة الدول الأوروبية التى أكدت دعمها لقطاع السياحة المصرية وشجعت مواطنيها علي السفر إلى المحافظات والمدن والمناطق السياحية المصرية، وفى مقدمتها مدينة شرم الشيخ، عقب حادث الطائرة الروسية فى نهاية أكتوبر 2015.

وأشار إلى أن الأقصر تستقبل 5 طائرات قادمة من المدن الألمانية أسبوعيا، لافتا إلى أن السائح الألمانى يعد من السائحين ذو الإنفاق العالى ويتميز بطول مدة إقامته، مطالبا من وزارات “السياحة  – الآثار – الطيران” بمنح حزمة حوافز للسياح الألمان لتشيجعيهم على زيادة التدفقات السياحية ، مؤكدا أن السياحة الألمانية قادرة على تعويض جزء كبير من السياحة الإنجليزية الوافدة للمدن الثقافية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *