أخبار السياحة

راندا العدوي تطالب بعقد ندوات مكثفة في مكاتب السياحة تزامنا مع زيارات المشاهير | مجلة السياحة العربية

 

قالت الخبيرة السياحية الدكتورة راندا العدوى، إن الزيارات المتتالية لنجوم ومشاهير العالم إلى مصر تتطلب استراتيجية وخريطة واضحة المعالم لتعظيم الاستفادة منها عبر توجيه رسائل إعلامية تؤكد أمان المقصد السياحى المصرى وتبث الرسائل الصحيحة لتلقى الضوء على منتجاتنا السياحية المتنوعة.

وطالبت أن يتم الاستعانة بمرشدين سياحيين ذو ثقاقة قوية و خبرات متراكمة و على احترافية عالية من الأداء لشرح تفاصيل الحضارة المصرية مشيرة إلى استثمار فرصة تواجد الممثل الأمريكى الشهير ويل سميث و أسرته لزيارة منطقة الأهرامات لإبداء آرائهم حول أمان مصر و ينقل بصورة مباشرة إلى العالم.

واقترحت راندا، ضرورة عقد ندوات ولقاءات مكثفة لمكاتب سياحة مصر بالخارج عبر التنسيق مع السفارات والقنصليات المصرية تزامنا مع زيارات المشاهير لنؤكد أمام العالم على أمان مصر بالإضافة إلى إذاعة الزيارة ببث مباشر و تقبل الأسئلة التى تطرح على الجانب المصرى لتوضيح حقائق المعلومات الخاطئة التى يتناقلها البعض.

وكشفت الخبيرة السياحية عن عزم مجموعة من الشباب المصرى المقيم ” بأمريكا، ألمانيا، فرنسا، الصين” مسئولى مبادرة “مصر فى قلبى” إلى استبدال ذلك الشعار ل”زيارة الجمال الخفى فى مصر” من أجل دعم وتنشيط السياحة وفى إطار ذلك أشارت إلى تنظيم زيارة ما يقرب من ١٥٠ سائحا سيقومون بزيارة الأهرامات تزامنا مع وجود النجم الأمريكى ويل سميث.

وأضافت أن المشكلة الحقيقية التى تواجه قطاع السياحة المصرى هما “الأمن والتسويق” قائلة: “أن اجتزنا ترسيخ الصورة الذهنية الحقيقية عن أمان المقصد السياحى المصرى ستعود السياحة بقوة وعن التسويق فهو أمر متروك ويسهل تنفيذه من قبل القائمين على القطاع بشقيه الخاص والحكومى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى