طيران

طيران ناس يرفع السعة المقعدية لرحلات الصيف إلى الطائف وأبها والباحة لأكثر من 480 ألف بزيادة 21% لتعزيز السياحة الداخلية

أعلن طيران ناس الناقل الجوي السعودي والطيران الاقتصادي الرائد في الشرق الأوسط والعالم، عن زيادة عدد المقاعد إلى كل من الطائف وأبها والباحة لأكثر من 480 ألف بزيادة 21% بالسعة المقعدية مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، بمعدل 30 رحلة يومياً على مدار 90 يوم بهدف تعزيز السياحة الداخلية خلال فترة الصيف لعام 2024، وذلك بالتزامن مع استلام الطائرة الجديدة رقم 52 من أصل طلبية لشراء 120 طائرة من طراز A320neo من شركة إيرباص.

وأكد الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لطيران ناس بندر المهنا أن زيادة السعة المقعدية إلى الوجهات الصيفية الداخلية يجسد التزام طيران ناس بتعزيز دوره كناقل وطني في دعم وتمكين القطاع السياحي في المملكة وتحقيق مستهدفاته الطموحة التي رسمتها رؤية السعودية 2030 بالتعاون والتكامل مع الجهات المعنية في منظومتي السياحة والنقل، كما تأتي هذه الزيادة في السعة المقعدية تلبية لتفضيلات ضيوفنا المسافرين واستجابة للطلب المتزايد على الوجهات الداخلية خلال فترة الصيف من جميع مراكز عمليات طيران ناس حول المملكة. مشيراً إلى أن طيران ناس ومن خلال تسلم طائراته الجديدة سوف يواصل مضاعفة عملياته التشغيلية وتحقيق مستهدفاته بالتوازي مع النمو اللافت في حجم أسطوله وذلك في إطار خطته الاستراتيجية للنمو والتوسع وزيادة حجم الأسطول التي أطلقها تحت شعار “نربط العالم بالمملكة”، بالتوازي مع الاستراتيجية الوطنية للطيران المدني لتمكين الناقلات الجوية الوطنية من المساهمة في ربط المملكة مع 250 وجهة دولية والوصول إلى 330 مليون مسافر واستقطاب 100 مليون سائح سنوياً بحلول عام 2030.

وتنطلق الرحلات المباشرة إلى الطائف وأبها والباحة من مراكز عمليات طيران ناس الأربعة في الرياض وجدة والدمام والمدينة المنورة، كما تأتي هذه الزيادة في السعة المقعدية للوجهات الداخلية المذكورة لتوفير المزيد من الخيارات للضيوف المسافرين في الفترة من 01 يونيو ولغاية 31 أغسطس لصيف عام 2024، في حين انضمت الطائرة رقم 52 من طراز A320neo، إلى أسطول طيران ناس خلال الأسبوع الماضي.

وتعتبر هذه الطائرة الخامسة التي يتسلمها طيران ناس منذ بداية عام 2024، حيث تعد طائرات أيرباص A320neo هي الطراز الأحدث والأكثر صداقة للبيئة وكفاءة في استهلاك الوقود بين طائرات الممر الواحد على مستوى العالم، مما يعزز التزام طيران ناس في مجال الاستدامة وحماية البيئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى