معلم أثري شاهد على تاريخ القرية.. حصنا الأخوين في قرية الملد

بتجاورهما وشكلهما المتميز يبرز حصنا الأخوين، أو كما يُعرفان لدى البعض بـ”حصنا التوأمين” جزءًا من مكوّنات التراث في منطقة الباحة. يقع هذان الحصنان في قرية الملد الأثرية، على قمة تل يمر به الطريق التجاري المفضي إلى عسير.
حصنا الأخوين في قرية الملد

عن الحصنين

يرجع هذان الحصنان إلى أخوين شيّداهما قبل أربعة قرون لأغراض حربية، واتخذاهما مستودعًا للمواد الغذائية، ويجاورهما مبنى اكتظّ بالقصص، إذ شهد اتفاقيات عدة عُقدت للصلح بين القبائل.

حصنا الأخوين في قرية الملد

بناء الحصنين

شيّد حصنا الأخوين مرتفعان عن مستوى الوادي بنحو 100م، وتفصل بينهما مساحة صغيرة لا تتجاوز 120سم، وقد بُنيا متماثلان في الحجم والهيئة والتصميم الداخلي كذلك، وما يفرق بينهما هو موقعهما، فأحدهما شمالي والآخر جنوبي.

يقع نصف الحصن الشمالي في فناء منزل. أما الحصن الجنوبي، فيقع في فناء منزل مكوّن من طابقين، ويحتوي على بابين: باب في الدور الأرضي باتجاه الجنوب، وآخر في الدور العلوي يقع ناحية الشمال. أما الحصن نفسه فيتضمن أربعة أدوار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *