موريشيوس.. جوهرة في قلب أفريقيا

لم تكن السياحة في موريشيوس في قائمة الأنشطة السياحية العالمية المشهورة حتى وقت قريب، ولكن في السنوات الأخيرة وبفضل مواقع التواصل الاجتماعي أدرك عشاق السفر مدى سحر مكنونات هذه الجزيرة المتألقة في المحيط الهندي، حيث تقع موريشيوس قبالة الساحل الجنوبي الشرقي لأفريقيا وتتألف من ستة عشر جزيرة بما في ذلك جزيرة موريشيوس نفسها.

وتتميز الطبيعة في موريشيوس بالجمال الفائق وسحر يغمر الروح لذلك تحمل لقب جوهرة في قلب أفريقيا، وهذه الوجهة الساحرة مثالية لمختلف العطلات سواء كانت عائلية أو رحلة شهر العسل أو عطلة ترفيهية.

درجات الحرارة في موريشيوس دافئة طوال العام، مما يجعلها وجهة سياحية مثالية في جميع فصول السنة، وتتراوح درجة حرارة الماء في الشواطئ بين 22-27 درجة مئوية، علماً بأن موسم الصيف والشتاء في موريشيوس مختلفان عن نصف الكرة الشمالي، حيث يأتي الصيف في شهور الشتاء المعروفة لنا، ويأتي الشتاء في شهور الصيف المعروفة لنا.

ويعد فصل الصيف وفصل الشتاء بمثابة مواسم الذروة في موريشيوس، وفي خلال هذه المواسم، يجب عليك حجز الفنادق قبل ثلاثة أشهر على الأقل، وحجز الأنشطة والمطاعم قبل حوالي أسبوع واحد، ويمتد موسم الهدوء السياحي في الخريف من مارس إلى أبريل وفي الربيع من سبتمبر إلى أكتوبر.

وفي فصل الصيف بين أكتوبر-أبريل، يكون متوسط الحرارة 24.7 درجة مئوية، أما في فصل الشتاء بين مايو-سبتمبر، فإن متوسط درجة الحرارة حوالي 21 درجة مئوية، ويكون الشتاء أكثر رياحاً وهو الوقت المثالي لزيارة موريشيوس إذا كنت تحب درجات الحرارة المعتدلة وتمارس الأنشطة الرياضية التي تتطلب الرياح القوية مثل ركوب الأمواج.

توفر موريشيوس أكثر من مجرد منتجعات ذات شواطئ خلابة، فلا تفوت فرصة اكتشاف التنوع الطبيعي بالجزيرة وروعة مزارع الشاي وجمال المعابد واستمتع برحلات المشي الطويلة.

يعتبر الشلال تحت الماء ظاهرة بصرية رائعة، وواحداً من المعالم الشهيرة التي يجب عليك زيارتها في موريشيوس، ولكن لا يمكنك مشاهدته إلا من خلال رحلة بطائرة هليكوبتر، وهذا يعتمد دائماً على ظروف الطقس، لذلك قم بتخطيط رحلتك في وقت مبكر من زيارتك ليكون لديك الوقت الكافي لإعادة ترتيب جدولك إذا لزم الأمر.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *