أخبار السياحة

خبير آثار .. زيارة «سميث» رسالة يجب استغلالها لتنشيط السياحة | مجلة السياحة العربية

أكد خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان، المستشار الإعلامى لاتحاد المرشدين السياحيين العرب، أن “مصر استقبلت اليوم زيارتين هامتين، الأولى للممثل العالمى الأمريكى الجنسية ويل سميث لمنطقة الأهرامات، وهى رسالة أمن وطمأنينة عن مصر سيحملها لكل الشعب الأمريكي وقد وعد بزيارة أخرى، إضافة إلى زيارة رئيس مجلس الاتحاد الفيدرالى الروسى فالنتينا ماتفيينكو والوفد المرافق لها والذى يضم عددًا من أعضاء المجلس والسفير الروسى بالقاهرة لمتحف الفن الإسلامى حيث دعت الشعب الروسى لزيارة مصر”.
أضاف ريحان أن “زيارات رؤساء الدول والملوك والشخصيات الرياضية والفنية وتجولهم بشكل آمن بالمواقع الأثرية فى مصر هى رسائل قوية للعالم بأن مصر آمنة ويجب استغلال صور زياراتهم لتوزيعها على المكاتب السياحية بالخارج وإظهارها بشكل مستمر فى الإعلام المصرى وعمل أفلام تسجيلية توثق لهذه الزيارات وتسوقها خارجيًا بشكل جيد”.
وأوضح أن هذه الزيارات بدأت بزياره ملك البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة لشرم الشيخ فى العام الماضي وقيامه بجولة فى المدينة سيرًا علي الأقدام أرسل من خلالها رسالة أمن وطمأنة للسياح فى شتى أرجاء العالم بأن مصر آمنة من خلال ما بثته وسائل الإعلام إقليميًا ودوليًا ولاقت جولة الملك نجاحًا كبيرًا وتأثيرًا إيجابيًا إنعكس علي الوضع السياحى فى مصر أعقبها زيارة لوفد من المرشدين السياحيين من البحرين لتنشيط السياحة فى مصر.
وتابع ريحان أن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى وافتتاحه لمتحف الفن الإسلامى كان لها تأثير محلى وعالمى كبير ساهم فى زيارة معظم المصريين للمتحف وزيارة مدير عام اليونسكو إيرينا بوكوفا وزيارة المسئولة الروسية اليوم والعديد من الشخصيات العالمية وهى رسالة للعالم بأن آثارنا بخير وأمننا بخير تلتها الزيارة الشهيرة لميسى وتفقده للهرم من الداخل والتقاط الصور التذكارية أمام الهرم وسؤاله عن توت عنخ آمون ونفرتيتى مما يظهر شغفه وحبه للحضارة المصرية وهذه الزيارة هى تسويق فى حد ذاتها لكل محبى كرة القدم فى العالم ليسعون لزيارة مصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى