أخبار عربية وعالمية

جامعة الإمارات تطلق 104 مشروعاً بحثياً طلابياً ضمن برنامج أبحاث أهداف التنمية المستدامة

الامارات العربية المتحده _ السياحة العربية 

انطلاقاً من إعلان دولة الإمارات العربية المتحدة عام 2023 عام الاستدامة، فقد حرصت جامعة الإمارات العربية المتحدة على تعزيز مفهوم الاستدامة في جميع القطاعات، حيث أنشأت الجامعة مؤخرًا بنية تحتية متكاملة لتحقيق التوازن بين التنمية الاقتصادية والاجتماعية مع ضمان الاستدامة البيئية . حيث أنشأ مكتب الأبحاث بجامعة الإمارات العربية المتحدة برنامج أبحاث أهداف التنمية المستدامة (SDGs) ، والذي يهدف إلى زيادة الوعي حول أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة (UN-SDGs) بين طلاب الجامعات والمجتمع، ويهدف البرنامج أيضًا إلى إيجاد حلول شاملة ومستدامة لمشاكل وتحديات العالم. بحيث يحاول تحسين قدرات الطلاب البحثية حتى يصبحوا أعضاء فاعلين في مجتمعهم.

وأكد الدكتور أحمد علي مراد – النائب المشارك للبحث العلمي حرص جامعة الإمارات العربية المتحدة على تعزيز مشاركتها وتفاعلها مع المجتمع من خلال تعزيز المبادرات لإنشاء مشاريع بحثية تهتم بأهداف التنمية المستدامة (SDGs) السبعة عشر، وضمن الدورة الثانية للبرنامج، أعلنت الجامعة عن تمويل 104 مشروع بحثي بمشاركة 468 طالب وطالبة من مختلف الكليات. تُظهر حقيقة أن هذه الدورة تُعقد في عام الاستدامة قيمة جهود الجامعة للمساعدة في تطوير الحلول العلمية للقضايا المتعلقة بأهداف التنمية.

وقد أشار إلى أن النجاح الملحوظ للدورة الأولى من البرنامج أدى إلى إطلاق الدورة الثانية، والتي ركّزت على أربع أهداف مختلفة من أهداف التنمية المستدامة، وهي الهدف الرابع: التعليم الجيد، والهدف السادس: المياه النظيفة والنظافة الصحية، والهدف الثامن: العمل اللائق ونمو الاقتصاد، والهدف الخامس عشر: الحياة في البر.

وأوضح الدكتور أحمد مراد – بأن المشاريع البحثية وعددها 104 مشروع بحثي اشتملت على 32 مشروعاً بحثياً تدعم الهدف الخامس عشر من أهداف التنمية المستدامة المرتبطة ” بالحياة في البر”، بالإضافة إلى أنه تم تمويل 25 مشروعاً بحثياً يدعم الهدف الرابع المتصل” بالتعليم الجيد “. وأيضاً تم تمويل 28 مشروع بحثي يدعم الهدف السادس وهو ” المياه النظيفة والنظافة الصحية ” و 11 مشروع آخر يدعم الهدف الثامن والمعني ” بالعمل اللائق ونمو الاقتصاد “، و 8 مشاريع أخرى تدعم أهداف مشتركة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى